متفرقات

المجلس الأرثوذكسي: ارفعوا ايديكم عن ابناء الطائفة ومصالحها

عقد المجلس الأرثوذكسي اللبناني اجتماعه اليوم وكان مخصصًا لمناقشة الجهود والمساعي الرامية الى تأليف الحكومة، وتطرق رئيس المجلس الأستاذ روبير الابيض الى المسار الذي يتم فيه اختيار الاسم لمنصب نائب رئيس الوزراء الذي يخص طائفة الروم الارثوذكس عرفًا، الطائفة الرابعة بحسب الدستور والمجذرة منذ ألفي سنة.

بعد التداول في هذا الأمر وفيما كان يتم الدفع الى حكومة تكنوقراط ومن المستقلين يهاب المجلس الأرثوذكسي برئاسة الجمهورية ورئيس المكلف وكل المعنيين على التأليف بعدم الافتراء على هذه الطائفة وفق التطورات الحاصلة لا بد ان يكون منصب نائب رئيس الحكومة مجردًا من اي انتماء او تبعية حزبية.
لقد طفح الكيل ، منذ سنوات وسنوات والأحزاب والتيارات صادرت قرار الطائفة الرابعة بسبب نوابها ووزرائها وانتمائهم الحزبي.

اليوم تتكرر هذه الأمور، ارفعوا ايديكم عن ابناء هذه الطائفة ومصالحها، لم يعد السكوت ينفع ولم نعد نعرف "من يمثل من " أليس من المفترض ان تكون حكومة تكنوقراط بعيدة عن الانتماءات الحزبية والتيارات وهذا ما يطالب به الشعب اللبناني ونحن من هذا الشعب ، لذا يضع المجلس الأرثوذكسي فيتو اليوم على كل حزب او تيار يحتكر ويتحكم بمواقع ومراكز هذه الطائفة الكريمة أليس هذا حق شرعي لنا كفى كفى ...نحن لا يحق لنا بالتدخل أو حتى بإعطاء الرأي باسم من طائفة أخرى ولكن غيرنا من الطوائف الأخرى يسمى من يمثلنا خاصة في هذا المركز الهام جدا الا وهو نيابة رئاسة الحكومة

لذا نتوجه الى فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون والى الرئيس المكلف الدكتور حسان دياب لنقول نحن ام واب الصبي.

وفي الختام مرفوض رفضاً قاطعا" بان تكون الشخصية الذي تختار لمنصب نائب رئيس الحكومة تابع لأي من الأحزاب والتيارات كما كان يحصل في المرات السابقة تسمون من يمثلنا دون أستاذان من هم اصحاب الحق .

اخيرا سوف يعقد المجلس الأرثوذكسي مؤتمرًا صحافيًا يعلن فيه موقفه من تشكيل الحكومة المقبلة .


قراءة المزيد